الرئيسيه أخبار العملات الرقمية الفيسبوك يحظر إعلانات العملات الرقمية والعرض الأولي لمشاريع العملات بسبب “الممارسات...

الفيسبوك يحظر إعلانات العملات الرقمية والعرض الأولي لمشاريع العملات بسبب “الممارسات الترويجية الخادعة”

67
1
مشاركه

مع مطلع سنة 2018 توالت أخبار حضر التعامل بالعملات الالكترونية مثل البتكوين في عدد من دول العالم متل الصين مما أدى الى انخفاض سعر جل العملات الى نسب خيالية, وازدادت معانات العملات الرقمية خصوصا بعد ان  قامت شركة الفايسبوك بتحديث سياستها الإعلانية, والتي بموجبها سيتم حظر الإعلانات التي تستخدم “ممارسات ترويجية مضللة أو خادعة”، والتي تتضمن، وفقا لمنصة وسائل الإعلام الاجتماعية، إعلانات العملات الرقمية وبالخصوص الاعلانات التي تخص العرض الاولي للعملة(ICO).

السياسة الجديدة تعتبر إعلانات العملات الالكترونية محتوى محظور مثله مثل الأسلحة ومعدات المراقبة، وهذا يعني حتى الاعلانات الشرعية للعملات الرقمية  هي الآن محظورة.

ويدعي الإعلان الرسمي للفيسبوك أن هناك “العديد من الشركات” التي تستخدم منصة الفيسبوك للإعلان عن المشاريع المالية، مثل الخيارات الثنائية(Binary options) والعرض الاولي للعملة, ليس من أجل تحقيق اهداف واقعية وإنما للنصب على المستتمرين لا غير.

هذا الحظر سيجعل من الصعب جدا على المحتالين ترويج مشارعهم الوهمية, كما شجع البيان الذي خرجت به شركة الفيسبوك المستخدمين على مساعدة الشرطة في الإبلاغ عن المحتوى الذي ينتهك سياسة الإعلان الجديدة .

يقول فاسيبوك: “إن اثنين من مبادئنا الإعلانية الأساسية يبرزان اعتقادنا بأن الإعلانات يجب أن تكون آمنة، وأن نبنيها للناس أولا”.

واشاد راسموس كليس نيلسن، أستاذ الاتصال السياسى بجامعة اوكسفورد والمتخصص فى الاعلام، بهذه الخطوة واعتبرها “خطوة فى الاتجاه الصحيح”. وأضاف: “إذا تم تنفيذ هذه السياسة الجديدة بشكل فعال فسوف يساعد ذلك على تقليل المعلومات المضللة التي تسوق في الاعلانات”.

اذن ما هو مصير ومستقبل العملات الرفمية بعد هذه الموجة من القرارات التي تستهدفها؟

شاركنا رأيك في تعليق.

مشاركه
عبدالاله احساين
عبدالاله, شاب في 23 من عمره وطالب في ماستر التواصل, هو مؤسس ومدون بمدونة تكنولتي للتكنولوجيا والمعلوميات. عبدالاله هو شخص شغوف بكل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا والمعلوميات ومهتم بعدة مجالات كالتسويق الالكتروني, حيت يعمل كدروبشيبر على منصة ايباي منذ أشهر عدة وكمسوق في موقع غيربيست, وحاليا بدأ يخطو خطواته الأولى في ميدان برمجة وتطوير المواقع.

1 تعليق

أترك تعليق

من فضلك أكتب تعليقك هنا!
من فضلك أكتب اسمك هنا